حزب العدالة و التنمية تعلن فوزها في إسطنبول

 

أفادت وسائل اعلام رسمية أن حزب العدالة والتنمة بزعامة الرئيس التركي رجب طيب اردوغان متخلف في الانتخابات البلدية للعاصمة أنقرة حيث يخوض منافسة حادة مع منافسيه، وهو ما قد يعد هزيمة رئيسية للحزب الحاكم بعد عقد ونصف عقد في السلطة.

ومع فرز 75 بالمئة من صناديق الاقتراع، حل مرشح حزب الشعب الجمهوري المعارض لبلدية انقرة في الطليعة بنسبة 49,81 بالمئة، وخلفه مرشح العدالة والتنمية بنسبة 47,82 بالمئة، وفق وكالة الاناضول الرسمية.

وتصدر مرشح العدالة والتنمية في اسطنبول بنسبة 49,68 بالمئة مقابل 47,77 بالمئة لحزب الشعب الجمهوري مع فرز 88 بالمئة من صناديق الاقتراع.

وصوت الاتراك حتى الساعة 14،00 ت غ لاختيار رؤساء بلدياتهم وأعضاء مجالسهم البلدية ومخاتيرهم.