تضاعف عجز الميزان التجاري الغذائي مرتين خلال الأشهر الخمسة الأولى من سنة 2017

تضاعف عجز الميزان التجاري الغذائي خلال الخمسة أشهر الأولى من سنة 2017، مرتين لتبلغ قيمتها 7ر647 مليون دينار، مقابل 5ر307 م د خلال نفس الفترة من سنة 2016، حسب ما كشفت عنه مؤشرات نشرتها وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري، الاربعاء بتونس.

وعزت الوزارة هذا العجز، الذي يمثل نسبة 10 بالمائة من إجمالي عجز الميزان التجاري، إلى الارتفاع الهام في قيمة الواردات الغذائية بنسبة 4ر31 بالمائة وخاصة منها المواد الأساسية والتي مثلت 76 بالمائة من قيمة الواردات مشيرة الى ان الصادرات قد سجلت بدورها نموا ولكن بدرجة اقل ولم تتجاوز نسبته 9ر10 بالمائة.
وعرفت نسبة تغطية الواردات بالصادرات خلال نفس الفترة، تراجعا لتبلغ 1ر67 بالمائة مقابل 5ر79 بالمائة خلال نفس الفترة من سنة 2016 .

نمو الصادرات بنسبة 9ر10 بالمائة
بلغت صادرات المواد الغذائية، 6ر1320 مليون دينار خلال الاشهر الخمسة مسجلة نموا بـ9ر10 بالمائة مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2016.
وأرجعت الوزاراة نمو الصادرات، الى ارتفاع عائدات التمور بنسبة 18 بالمائة لتبلغ حوالي 4ر324 م د، بفضل تحسن مستوى الأسعار بـ28 بالمائة وتنويع الأسواق فضلا عن نمو قيمة صادرات منتجات البحر بنسبة 39 بالمائة ومحضرات الخضر والغلال بنسبة 30 بالمائة والخضر الطازجة بنسبة 34 بالمائة.

One Response

  1. Onie Speno 26 septembre 2018